” جامعة أسوان: تعقد دورة تدريبية تحت عنوان ” الاكتشاف المبكر للإعاقات في قري حياة كريمة


في إطار دور جامعة أسوان المجتمعي والتوعوي والتثقيفي ضمن المبادرة الرئاسية حياة كريمة التي اطلاقها الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية بمحافظة أسوان.

أكد الدكتور/ أيمن محمود عثمان – رئيس الجامعة بأنه تأتي مشاركة جامعة أسوان بمبادرة حياة كريمة تحت رعاية الدكتور/ خالد عبدالغفار – وزير التعليم العالي والبحث العلمي في مختلف التحصصات العلمية والطبية والهندسية والعلوم الانسانية والمجتمعية من خلال كليات الجامعة المختلفة.

وأشار الدكتور/ أيمن محمود عثمان الي مدي أهمية دور الجامعة تجاه المجتمع والبيئة المحيطة، وذلك من خلال قطاع خدمة المجتمع وتنمية البيئة بجامعة أسوان والقيام بتنظيم القوافل الطبية والتوعوية والتثقيفية ضمن المبادرة الرئاسية “حياة كريمة ” لتثقيف المواطنين والعمل علي رفع معدل التوعية بقضايا الزيادة السكانية والزواج المبكر وغيرها بقرى المحافظة.

وأضاف الدكتور/ راضي عبد المجيد – عميد كلية التربية انه في هذا الإطار نظمت كلية التربية دورة تدريبية تحت رعاية الدكتور/ أيمن عثمان رئيس الجامعة واشراف الدكتور/ راضي عبدالمجيد طه عميد كلية التربية والدكتوره /منال محمد خضري وكيل الكلية لخدمة المجتمع وتنمية البيئة جامعة أسوان دورة تدريبية تحت عنوان ” الاكتشاف المبكر للإعاقات في قرى حياة كريمة ”
كما قام بالتدريب الدكتورة/ ياسمين سعد مطر- مستشار وزيرة التضامن الإجتماعي ومجموعة من طلاب كلية التربية في مختلف التخصصات العلمية وأنعقدت الدورة علي مدار يومي الأربعاء والخميس من مايو الجاري 2022.

وفد كوري يزور جامعة أسوان لبحث سبل التعاون بين الجانبين

استقبل اليوم الأربعاء الأستاذ الدكتور/ أيمن محمود عثمان – رئيس جامعة أسوان عمدة مدينة جوانجو Gwangju بدولة كوريا الجنوبية السفير يوون يوا تشول، والوفد المرافق له بالحرم الجامعي بصحاري ، رحب الدكتور/ أيمن عثمان بالوفد الكوري
وأكد سيادته علي عمق العلاقة بين جامعة أسوان والجامعات الكورية وذلك من خلال التبادل الطلابي لقسم اللغة الكورية بكلية الالسن جامعة أسوان وأعضاء هيئة التدريس والتبادل الاكاديمي من خلال البعثات العلمية والبحثية بين الطرفين.
وأضاف الدكتور/ أيمن عثمان أن هذه التوأمة بين الجانبين لبحث سبل التعاون تساعد علي ايجاد فرص عمل للخريجين من قسم اللغة الكورية جامعة أسوان في مختلف المجالات الثقافية والهندسية والصناعية والتجارية والسياحية، وهذا يهدف الي فتح أفاق جديدة لتعاون المثمر والبناء بين الجانبين.

وأشار السيد يوون يوا تشول إلي حفاوة الاستقبال، من رئيس جامعة أسوان وان اللقاء شهد مناقشة العديد من أوجه التعاون المشترك في كافة المجالات مع مدينة جوانجو التي تعد 6 أكبر مدينة كورية جنوبية حيث يبلغ عدد سكانها 1.5 مليون نسمة، موضحاً بأنه تعتبر أيضاً مدينة ، إقتصادية عصرية، وتمتلك مقومات سياحية فريدة، فضلاً عن إمكانيات صناعية هامة، وخاصة في مجال صناعة أجهزة الهواء المنزلية والصب والسيارات والضوئيات والطاقة المتجددة ومجالات الذكاء الإصناعى، والصناعة الطبية وغيرها من الصناعات الأخرى

وأوضح الدكتور/ أحمد فرمان – المدرس المساعد بكلية الآثار جامعة أسوان أنه ضم وفد مدينة جوان جو الكورية الجنوبية الذي زار جامعة أسوان اليوم لبحث سبل التعاون الاقتصادى والاستثمار فى مجال السياحة والثروة المعدنية لاسوان والتبادل الطلابي، يتكون من السيد/ يون تشال وهو السفير السابق لدولة كوريا الجنوبية بمصر هو حاليا يشغل منصب سفير العلاقات الدولية بمدينة جوان جو والسيد لى جونج هوان رئيس قسم الصداقة الدولية بمدينة جوان جو والسيد لى يونج جين مدير المكتب لمدينة جوان جو والسيدة كيم هوجين كبير الباحثين فى السفارة الكورية بالقاهرة .
وتهدف الزيارة الى جامعة أسوان لبحث سبل عقد اتفاق توأمة في القريب العاجل بين جامعة كورية بمدينة جوان جو وجامعة أسوان .
وفى ختام اللقاء تبادل رئيس جامعة أسوان وعمدة مدينة جوانجو الهدايا التذكارية تقديراً لعلاقات التعاون الوطيدة بين الجانبين .

جامعة أسوان تشارك : بورشة عمل لاعداد مشروع معلمى اللاجئين

صرح الأستاذ الدكتور أيمن محمود عثمان رئيس جامعة أسوان أنه شاركت جامعة أسوان فى ورشة عمل لإعداد معلمى اللاجئين والمهاجرين والوافدين ومعلمى الطواريء، كما شارك فى تلك الورشة وفد من الجامعة برئاسة الدكتور نادى كمال عزيز جرجس مدير مركز ضمان الجودة والاعتماد بالجامعة.

وأضاف الدكتور أيمن عثمان رئيس الجامعة انه تناولت الورشة إنجازات وعروض كل جامعة من الجامعات المشاركة في المشروع وهي جامعة أسوان و7 جامعات أخري وهي جامعة الأزهر الشريف و6 أكتوبر والزقازيق وهيلوبليس من مصر وجامعة كريت من اليونان وجامعة فرديرك من قبرص وجامعة باث من المملكة المتحدة وذلك برعاية جامعة هيلوبليس المنسق الرئيسى للمشروع.

واوضح الدكتور نادي كمال عزيز مدير مركز الضمان والجودة والاعتماد أنه تم عرض ما تتضمنه الشبكة العربية الأوروبية عن تعليم اللاجئين والمهاجرين.
مع عرض أهمية استخدام المعمل المتميز لتكنولوجيا المعلومات بكل كلية لتدريب الطلاب والمعلمين أثناء الخدمة. مع التركيز على استخدام استراتيجيات وطرق تدريس تواكب عصر التحول الرقمى.
والتخطيط للمرحلة النهائية للمشروع فى ضوء أهدافه.
والنشر بكل الطرق عن المشروع وأهداف وانجازاته وكذلك نشر الأبحاث ذات الصلة بالمشروع وجودة التعليم .
كما سوف يتم عقد مؤتمر موسع عن المشروع خلال شهر أكتوبر ٢٠٢٢.